الرئيسية

من نحن؟

الرابطة الأردنية للمترجمين واللغويين التطبيقيين جمعية ثقافية مؤسسة في الأردن (منذ عام 2008) وتابعة لوزارة الثقافة الأردنية مقرَّها عمَّان. تسعى الرابطة من خلال نشاطاتها إلى النهوض باللغة العربية وإظهار جوانبها الجمالية والارتقاء بثقافتها والتعريف بالترجمة والتعريب في الأردن من خلال تشجيع اللغويين والمترجمين المنشغلين بشتى مجالات نشاطات الترجمة التحريرية والشفوية والفورية والترجمة المرئية إضافة إلى الارتقاء بالصناعة المعجمية والدراسات التطبيقية اللغوية وغيرها.

وتعمل الرابطة على تحقيق هذه الأهداف الحضارية من خلال إطلاق النشاطات الثقافية من مؤتمرات وندوات ومحاضرات ولقاءات بالتعاون مع المؤسسات الأكاديمية والمراكز البحثية. وتقدم من خلال أعضائها المختصين المساعدة لمن يحتاج إليها في مجال الإرشاد والتوجيه في مجالات البحوث الحضارية والثقافية التي تنصب في أهدافها.

ليس للرابطة أي نشاطات تجارية أو مهنية إلاَّ أنَّها تقدم من حين لآخر التدريب والتوجيه للأعضاء وغيرهم من المجتمع المحلي في مجالات اهتمامها ونشاطها وتقدم المشورة والنصح لمن يطلبهما من الراغبين في إجراء دراساتهم اللغوية خاصَّة إذا كانت تتعلق بالإرث الثقافي للغة والترجمة والتعريب في الأردن. وتعقد الندوات باستضافة العاملين في مجالات اللغة والترجمة لتوعية المقبلين على تلك الأعمال بمفاتيح النجاح والتفوق بها. ومن هذا المنطلق، قدَّمت الرابطة عدة دورات في السابق في مجالات الترجمة في الواقع الحقيقي والافتراضي عن طريق منصات التفاعل الإلكترونية على الإنترنت.

لماذا أنتسب للرابطة؟

إذا كانت لديك مهارات مميزة في اللغة العربية أو الأجنبية أو الترجمة التحريرية والشفوية (الفورية والتتابعية) أو الكتابة الإبداعية أو تحليل المحتوى أو المعاجم والقواميس وأردت نشر الثقافة من خلال التعريف بتلك المهارات، فنحن نرحب بك وسيسعدنا إذا شاركت معنا في نشاطاتنا وندواتنا ومؤتمراتنا. بل نشجعك على تقديم الاقتراحات وإعلامنا بسبل تنفيذها وتمويلها إن استدعى الأمر ذلك. مهما كان مستوى خبراتك، ستكون مهمة جداً ومفيدة لمن لا يعرفها. وإذا أردت توعية الأفراد المهتمين بالمهارات التي تريد التركيز عليها، تواصل معنا لعرض مقترحك وفي حالة الاتفاق، يمكننا توفير منصة إلكترونية لكي تتمكن من خلالها تقديم المحاضرة أو المداخلة، أو يمكننا بالطبع إدراج ما تريد الحديث عنه في خططنا القادمة عند عقد اللقاءات مع المجتمع المحلي والمؤسسات الثقافية والأكاديمية.

البعض يرغب في الانتساب لسبب آخر وهو البحث عن مظلة رسمية تمثله. نحن في الرابطة نقدم مظلة رسمية قانونية تجمع الباحثين اللغويين والمترجمين في آن واحد، ويمكن لكل منتسب لها من الأعضاء العاملين التقدم بطلب للحصول على بطاقة العضوية وشهادتها لكي يستخدمها عند الضرورة.

ما لا نفعله في الرابطة

لسنا جهة نقابية ولا حزبية. ومعنى ذلك أنَّنا لسنا معنيون بتنظيم المهنة وفرض الأجور الدنيا وتنظيم معاييرها فذلك من اختصاصات النقابات المهنية. ولسنا جهة سياسية ولا علاقة بنا البتَّة بها. ولسنا شركة للترجمة ولا مصدراً لأعمال الترجمة واللغة، لذلك فنحن لا نحيل العطاءات والأعمال مقابل أجر أو دون أجر لأحد. لكننا نتيح لمن يرغب في اختبار قدرته على الترجمة وإعطائه شهادة بذلك بناء على طلب عميل محتمل. ونتيح الفرصة لدى الجميع في الإعلان عن مؤهلاتهم في بوابتنا الأخرى الخاصة بذلك http://www.jordaninterpreters.com . لذلك، لا تتصل بنا إذا كان الهدف سعيك وراء الحصول على عمل مستقل أو دائم في الترجمة أو الأعمال اللغوية.

اختبارات المهارات

بما أنَّ المنتسب يحصل على بطاقة العضوية، فلا بد من أن نزيل اللبس تجاه الغير من ناحية المهارات المتوقعة من العضو. نحن لا نريد أن يُفهَم خطأً أنَّ العضو يتقن كل المهارات اللغوية، ولذلك نعتمد آلية للاختبارات أو لتوثيق المهارات لكي نثبّتها في بطاقة العضوية. للاطلاع على شروط توثيق المهارات، توجّه إلى صفحة الانتساب.

إنشاء موقع مجاني على وردبرس.كوم
الشروع في